روابط المواقع القديمة للحزب

إن الصفحات الأممية للحزب الشيوعي اليوناني تنتقل تدريجياً إلى صيغة موقع جديد. بإمكانكم الوصول إلى النسخات السابقة للصفحات المحدثة سلفاً  و محتواها عبر الروابط التاليةَ:

قرر عمال ميناء بيرياس إقامة إضراب جديد يوم الاربعاء 6/6 – مهولة هي مسؤولية الحكومة حول هجمتها على حق الإضراب

 عاد عمال اﻷرصفة 2 و 3  في محطة الحاويات في ميناء بيرياس في وقت متأخر مساء يوم الجمعة 1\6، بنحو منتظم و مرفوعي الرأس بعد أن أنجزوا تقريبا ثلاثة إضرابات لمدة 24 ساعة. هذا و كانت المحكمة خلال الأيام الماضية قد حكمت عبر قرارات متعاقبة متطابقة وإجراءات "عاجلة للغاية" عن "عدم شرعية" الإضراب الذي أعلنه المركز العمالي في بيرياس و نقابة عمال الميناء.

ومع ذلك، فقد قررالعمال خلال اجتماع جمعيتهم العامة تعليق الإضراب، و شرعوا بإعلان إضراب جديد من الساعة 6 صباحاً يوم الأربعاء 6 حزيران\يونيو. حيث اتخذ القرار بالإجماع، خلال اجتماع عام جماهيري جديد عقد أمام بوابة مقر احتكار «Cosco» في الميناء.

و عبر صراعهم هذا أرسل العمال رسالة واضحة إلى أرباب العمل والحكومة، بأنهم موحدون ومصممون على مواصلة النضال من أجل التوقيع على اتفاق جماعي مرض و عمل دائم و ثابت مع كامل الحقوق العمالية، و تضمينهم في المهن الثقيلة و الشاقة و اتخاذ تدابير النظافة والسلامة في موقع العمل.

وكان حزم العمال قد سحق أية محاولة تشكيل آلية لكسر اﻹضراب و حوَّل  القرارات القضائية التي وصفت إضرابهم "غير شرعي" حبرا على ورق، و سبب قيام موجة من التضامن وكشف لعيون كل العمال ماهية ما تعنيه الحكومة و  رأس المال عند حديثهما عن   "التنمية "العادلة”.

و في سياق التحية التي وجهها نيكوس كسورافيس رئيس المركز العمالي في  بيرياس، إلى النضال الإضرابي الكبير الذي خاضه العمال، حذر أرباب العمل "ألا يتجرئوا على مس شعرة من العمال المضربين”. هذا و اختُتم اجتماع الجمعية العامة في جو من الحماس، مع هتافات و تصفيق.

و كانت أرباب العمل قد طرحوا من جانبهم على العمال يوم  الجمعة "بدء حوار" بشرط وقف الإضراب على أن ينعقد اللقاء الحواري الأول في 25 حزيران\يونيو. و هو الاقتراح الذي رفضه العمال.

 

صور من اﻹضراب و من اجتماع العمال

 

و في بيان أصدرته جبهة النضال العمالي "بامِه" استنكرت قرار الحكم الذي أصدرته  محكمة بيرياس اﻹبتدائية يوم الخميس  الذي اعتبر إضراب عاملي احتكار «Cosco» وهيئة ميناء بيرياس ومركز بيرياس العمالي، غير شرعياً.

هذا و أكد البيان على: "أضيفت سوداء جديدة إلى كتاب العدالة "المستقلة" المزعومة المناهض للعمال. ومن المخزي والمشين قرار محكمة بيرياس اﻹبتدائية التي هرولت لمحاكمة الدعوى التي أودعت ضد نضال العمال المشروع في غضون بضعة ساعات  لتحكم على إضرابهم كغير شرعي ومسيئ"، و أضاف:" إن الحكومة متواطئة لأنها تنفذ جميع خيارات رأس المال. إنها ذات مسؤوليات كبيرة لأنها تمنح القوانين والحجج، و تحصِّن كبار أرباب العمل و تعززهم في مواجهة العمال ونضالاتهم".

و تعبِّر العديد من المراكز العمالية و المنظمات الجماهيرية من كافة أنحاء اليونان عن دعمها للإضراب،  و منظمة USB لعمال الموانئ في ميناء ترييستي (إيطاليا)، و مركز عمال مرسيليا (فرنسا)، ومركز العمل شير (فرنسا)، و منظمة OSCMS النقابية  (التشيك) ، و نقابة بنَّائي شمال الدنمارك.

 

 

 

 

04.06.2018